كيف أعالج نفسي من القلق والاكتئاب .. طرق ونصائح فعالة

zawia nafsia
بواسطة zawia nafsia
كيف أعالج نفسي من القلق والاكتئاب
كيف أعالج نفسي من القلق والاكتئاب

كيف أعالج نفسي من القلق والاكتئاب – عندما تعيش مع الاكتئاب أو القلق ، فأنت تبحث دائمًا عن طرق للشعور بالرضا.

هذا لأن كلا الحالتين يمكن أن تستنفد طاقتك وتشعرك بالقلق.

لذا ، إذا كان الاكتئاب والقلق يعيقان عيش حياة سعيدة ، فإليك بعض العلاجات الطبيعية التي يمكنك تجربتها. يمكنهم مساعدتك في البدء في تحسين حالتك المزاجية والشعور بالأمل أثناء الشفاء.

كيف أعالج نفسي من القلق والاكتئاب

اشرب الشاي الأخضر بدلًا من القهوة

يمكن أن تؤدي المعاناة من نوبات شديدة وقصيرة من القلق إلى ارتفاع ضغط الدم وإجهاد قلبك. لن يؤذيك هذا من حين لآخر ، ولكن بمرور الوقت يمكن أن يتلف قلبك وأوعيتك الدموية.

 

يمكن لمركب يسمى L-theanine ، الموجود في الشاي الأخضر ، أن يساعد في تقليل القلق والحد من آثاره على القلب وضغط الدم. بدلًا من تناول فنجان قهوة في الصباح ، جرب بضعة أكواب من الشاي الأخضر لتشعر بالتركيز والنشاط والاسترخاء.

ممارسة الرياضة بانتظام

من أفضل العلاجات الطبيعية للقلق والاكتئاب أن تتحرك! من مساعدتك في بناء عظام قوية إلى تعزيز سعادتك ، هناك الكثير من الفوائد لممارسة الرياضة. حتى مجرد المشي السريع يمكن أن ينتج مواد كيميائية في الدماغ تعمل على استقرار الحالة المزاجية وتخفيف القلق والتوتر.

حاول رفع معدل ضربات قلبك لمدة 20 أو 30 دقيقة على الأقل يوميًا للاستمتاع بفوائد التمرين التي تساعد في التغلب على الاكتئاب. لا وقت لممارسة الرياضة؟ جرب بعض “التمارين غير الرياضية” لمساعدتك في الحصول على الدفعة اليومية من السيروتونين.

جرب العلاج بالضوء

كما يوحي اسمه ، يستخدم العلاج بالضوء مصابيح خاصة تنتج سطوعًا يشبه ضوء الشمس. أنت تجلس أمام المصباح وتمتص طيف الضوء الذي ينتجه، يمكن أن يساعد هذا النوع من الضوء عقلك على إنتاج المواد الكيميائية التي يحتاجها لتقليل الشعور بالقلق ، وهي طريقة آمنة للحصول على الراحة.

تأكد من مناقشة العلاج بالضوء مع مقدم الرعاية الأولية الخاص بك قبل الخروج وشراء المصباح – فقد لا يكون هذا هو الخيار الصحيح إذا كنت تتناول الأدوية التي تجعلك حساسًا لأشعة الشمس.

خذ وقتك في التأمل

عندما يتعلق الأمر بالطرق الشاملة لعلاج القلق ، يمكن أن يكون التأمل فعالاً للغاية. يتضمن التأمل الجلوس بهدوء ، والتنفس بشكل متساوٍ ، وتصبح أكثر وعيًا بمحيطك. يساعدك على التركيز على اللحظة الحالية ، وليس شيئًا في المستقبل يجعلك تقلق. حاول البدء بعشر دقائق من التأمل في اليوم.

فيتامين ب 12

فيتامين ب 12 مركب يساعد عقلك في العمل والتفكير بشكل جيد، عندما لا يحصل جسمك على ما يكفي من فيتامين ب 12 ، فقد تعاني من القلق أو التعب أو الاكتئاب أو حتى الهلوسة.

 

لكن جسمك لا يستطيع إنتاج هذا الفيتامين بمفرده، تحتاج إلى الحصول على المزيد منه من خلال الأطعمة التي تتناولها – وخاصة منتجات الألبان واللحوم – أو عن طريق تناول المكملات الغذائية، كما هو الحال دائمًا ، تأكد من التحدث أولاً مع مقدم الرعاية الأولية قبل بدء نظام غذائي جديد أو تناول مكملات جديدة.

 

ألاحماض الدهنية أوميغا -3

قد تخفف زيوت السمك ، التي تحتوي على مركبات تسمى أوميغا 3 ، أعراض الاكتئاب والقلق. مثل فيتامين ب 12 ، لا يستطيع جسمك إنتاج أوميغا 3. لذلك ، تحتاج إلى إضافتها إلى نظامك الغذائي، يمكنك تناولها كمكملات ، ولكن من الأفضل الحصول عليها بشكل طبيعي من خلال الأطعمة التي تتناولها.

حاول تناول المزيد من سمك السلمون والسردين والجوز وبراعم بروكسل والسبانخ لزيادة استهلاك أوميغا 3 – وتخفيف الاكتئاب. مرة أخرى ، تأكد من التحدث أولاً مع مقدم الرعاية الأولية قبل بدء نظام غذائي جديد أو تناول مكملات جديدة.

شارك هذا المقال
ترك التعليق

ترك التعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

google-site-verification=AzQUOejZQ6hbfeH_9gDJ0KozrIqydwUT9cRcR1kZpJs
adbanner