الابتريل والجرائم .. هلاوس وكوابيس وأفكار انتحارية

elrefaayeid
بواسطة elrefaayeid

محتويات الموضوع

الابتريل والجرائم – من خلال بحثنا ومناظرة العديد من الحالات  في عالم الإدمان توقفنا أمامنا حالات كثيرة أدمان برشام الابتريل، الذي أصبح ظاهرة  منتشرة بين أيدي مروجي المخدرات، وخاصة بعد إختفاء عقار الترامادول من السوق السوداء.

 وقد أقبل الكثير من متعاطي المخدرات على الابتريل، نظرًا لتدني سعره نوعًا ما، حيث أصبح  في المتناول، وكذلك يتم استخدمه في الخناقات وأعمال البلطجة حيث يعدم الشعور والإحساس عند متناوليه، فلا يشعر بأي ألم، ولكن من شدة خطورة عقار الابتريل- شديدة، الامر الذي يجب التحذير منه، وهو ما حرصنا عليه عبر  مقالنا هذا.. فتابعوا السطور القادمة لمزيد من الوعي والفهم.

ماذا يفعل برشام الابتريل


ماذا يفعل برشام الابتريل؟ هذا أول سؤال لنا في تلك الفقرة حيث إن برشام الابتريل, يعد إحدى الأدوية لعلاج مرض الصرع، مما يحتوي على مادة مهمة وفعالة لعلاج الصرع وهي مادة كاونازيبام.

وتعد هذه المادة- أفضل مادة فعالة للعلاج من ذلك المرض، حيث ينتمي ذلك الدواء إلى سلسلة الأدوية التي تسمى “البينزوديازبين” ، لذلك فهو مهدىء ومن ثم من خلال إرسال بعض الإشارات إلى الدماغ الذي ينشط مفعول حمض جاما امنوبوترك الذي يهدئ نشاط الدماغ، كذلك مع مفعول ريفوتريل يستطيع السيطرة على الشحنات الزائدة بالمخ، لذلك إذا أردنا الإجابة على سؤال ماذا يفعل برشام الابتريل فإنه يعالج من مرض الانفصام في الشخصية.





شارك هذا المقال
ترك التعليق

ترك التعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

adbanner