مقالات نفسية

منى شطا تكتب: هل أنت رجل حقًا ..«فتش عن نفسك»

عندما تبحث عن كيفية بناء صورة وسمعة أفضل لنفسك، فإن إحدى أفضل هذه الطرق للحصول على الاحترام والاهتمام الفوريين هي من خلال التصرف كرجل حقيقي.

هذا يعني أنك بحاجة إلى التمسك بصفات وخصائص تفيد في العلوم الإنسانية المجردة، أن تكون رجلاً، وأن تظهر ذلك في حياتك اليومية، لتكون الباطن والظاهر في وقت واحد، قد يبدو الأمر كثيرًا، أو تراه نعقدًا منذ الوهلة الأولى، لكن بالتمعن قليلَا ستجد أن ما يميز الرجل الحقيقي، من بين كل الأشياء الأخرى، هو ببساطة الذوق الرائع، وسمة الاحترام، والقيم التي يصعب عليك العثور عليها في هذا اليوم وهذا العصر.

وبغض النظر عن ذلك، دعني أرشدك، حتى تكتشف كيف لك أن تخطو نحو عالم الرجولة، ربما تنجح رحلتك، إن صدقت النية  وتصبح رجلًا حقيقيًا.

من خلال الدراسات والتجارب، ثبت أن هناك 10 سمات محددة، يمكنك الاعتماد عليها، تعمل جنبًا إلى جنب مع وجود الرغبة الصادقة، في ان تصبح كذلك، تابع واختبر رغبتك في متابعة القراءة.

لابد أن تكون قائد

الرجل الحقيقي لديه القدرة على التصرف كقائد في كل من المواقف الاجتماعية والمهنية، بغض النظر عن المناسبة، وبدلاً من أن تكون تابعًا وتتماشى مع ما يفعله الآخرون، يأخذ الرجال الحقيقيون المبادرة ويتركون أفعالهم تتحدث عن أنفسهم. عندما يحين وقت اتخاذ القرار، فبدلاً من أن يكون غير حاسم وغير قادر على اتخاذ قرار، يعرف الرجال الحقيقيون بالضبط ما يجب عليهم فعله.. لا يهرولون بعيدًا، او يدفنون رؤوسهم كالنعام.

يحب النظام دائمًا

الرجل الحقيقي منظم ومنظم وأنيق، من خلال هيكلة كل جانب من جوانب حياته، ولا تفسر “شياكتك” أو أو عطرك أو فورمة شعرك، انها الرجولة.. تخلى عن وهمك، عليك ان تتصرف وكأنك في مهمة تعرف ما تفعله، ينطبق هذا أيضًا على عوامل بسيطة مثل الحفاظ على نظافة مكانك، وتنظيم متعلقاتك، والقيام ببعض الأعمال، والتزامك التام بمسؤولياتك.

هذه الأشياء التي تبدو غير مهمة في الواقع تقول الكثير عن الرجل، لأنها تدل على إحساسه بالانضباط والمسؤولية، و أحد الاختلافات الرئيسية بين الصبي والرجل الحقيقي، هو أن الصبي لا يهتم بحالة معيشته، بينما الرجل الحقيقي يفعل كل ما يحتاج إلى القيام به لرعاية كل من يحتاج  العناية حوله

دائمًا له دور رئيسي

حتى في وقت فراغه، الرجل الحقيقي دائمًا ما يكون هو الدور، يجتمع أسلوبه وإحساسه بشكله الخارجي وملبسه وسلوكه معًا، لمنحه جوًا من الجاذبية، حتى لو كان اختياره للملابس لا يتطابق مع ما كان يفك فيه الآخرون،  فعندما تفكر في رجل حقيقي أو رجل نبيل، فإنه لا يبدو أبدًا في حالة من الفوضى، حتى في ملابسه الغير رسمية، سيبدو دائمًا متماسكًا ونظيفًا وموزونَا في أي شيء يختار ارتدائه.

 دائما يحافظ على كلمته

عندما يقول الرجل أنه سيفعل شيئًا ما، فإنه سيفعل ذلك، لا داعي للقلق بشأن قيام رجل حقيقي بإلغاء خطط اللحظة الأخيرة، اجتماعيًا أو مهنيًا، قد لا يبدو هذا أمرًا بالغ الأهمية للبعض، لكن هذا يعني الكثير على المستوى الأساسي، فالرجل  الحقيقي يقدر وقته، وكذلك وقت الآخرين ويدرك أهمية التمسك بمجموعة معينة من المبادئ.

 أهدافه جديرة بالاهتمام

مهنياً أو شخصياً، يسعى الرجل الحقيقي دائمًا، لتحقيق نوع من الأهداف التي تتضمن دفع حياته إلى الأمام بطريقة مهمة، فالأمر كله يتعلق بالتأكد من أنه يسير في الاتجاه الصحيح لوضع نفسه في أفضل وضع في الحياة، ليس هذا فقط، بل  إنه يتعلق بالرحلة بقدر ما يتعلق بالهدف النهائي، وكما ذكرت سابقًا، فإن الرجل في مهمة، والذي يعرف ما يريد.. هو شخص يحظى بالاحترام والإعجاب.

يبقى هادئا في مواجهة الصراع

عندما ينشأ أي نوع من الخلاف، سيبقى الرجل هادئًا، يجمع شتات عقله، ويتعامل مع الازمة على نحو جيد، وبشكل صحيح، وكثيرًا ما رأيت الرجال يعتقدون أن الرجولة تعني الصراخ كالأطفال، وتصعيد الأمور، وتصدير الصراعات التي غالبَا ما يعيشها هو فقط.

يمكن الاعتماد عليه

الرجل الحقيقي يمكن الاعتماد عليه تمامًا، لتكون أنت الشخص الذي يجب أن يأتي إليه أصدقاؤك للحصول على التوجيه والدعم، هذا ليس كثيرًا.. لأنك جيد في أي شيء وكل شيء، لكن الأمر يتعلق أكثر بأن تكون شخصًا يمكن الاعتماد عليه عندما تصبح الأوقات صعبة.

الرجل الحقيقي مرن، وينجز مهامه ولا يفشل أبدًا في إدارة مسؤولياته، حتى في أصعب لحظاته، سيكون قادرًا على التزام الهدوء وإيجاد حل لأي مشكلة تطرأ، ومن حيث الموثوقية، فإن الرجل الحقيقي هو بالتأكيد واحد من أفضل الأشخاص الذين يمكنك الوثوق بهم للحصول على النتيجة الصحيحة.

لا يسمح للشك أن يحكم حياته

لدينا جميعًا لحظات في حياتنا ينبثق فيها الشك، ولكن حتى في تلك المواقف، لن يسمح الرجل الحقيقي لهذا الشك أن يسيطر على الموقف، سوف يأخذ نفسًا عميقًا، ويجمع نفسه، ويفعل كل ما يلزم للمثابرة، سواء كان الأمر يتعلق بالتراجع والنظر في خياراته أو مجرد تجاوزها بقوة الإرادة المطلقة.

يعرف قيمة الأشياء

سواء كان ذلك صديقًا أو مكانًا للعيش أو طعامًا أو وظيفة أو شريكًا، فإن الرجل الحقيقي يعرف قيمة كل الأشياء المهمة في حياته، بدلاً من اعتبارها أمرًا مفروغًا منه، سيحرص على إظهار تقديره قدر الإمكان، الرجل الحقيقي ليس شخصًا متقلبًا ويبحث دائمًا عن أفضل شيء تالي، إنه يعرف متى يحصل على شيء جيد يستحق وقته.

خاتمتي

قتش عن نفسك، واعلم كم حصلت مما سبق، ولا تسمح أن تكون مشروع رجل، فالرجولة لا تتجزأ، وإن ضاقت بك السبل واحتاجت إلى الدعم فابحق عمن تثق به لأخذ الراي والمشورة، وإن تتطور الامر فلا تنسي نحن هنا للمساعدة والدعم .. اطلب استشارتك المجانية ولن نتاخر عليك.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

فضلا أنت تستخدم مانع الاعلانات ..يرجى تعطليه